الاثنين، 10 أكتوبر، 2016

ميلوفان راييفاتش يغادر المنتخب الجزائري بعد قيادته للمنتخب مبارتين فقط !! و هدا هو البديل ..


حسب مصادر اعلامية مقربة

قرر رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة، الإثنين، فسخ عقد مدرب المنتخب الوطني ميلوفان راييفاتش بعد 3 أشهر فقط من تعيينه على رأس العارضة الفنية للخضر، و بعد قيادته لهم في مباراتين فقط أمام ليزوتو و الكاميرون.

عقد روراوة زوال الإثنين اجتماعا طارئا مع الطاقم الفني للمنتخب الوطني بقيادة الصربي ميلوفان راييفاتش، و ذلك بالمركز التقني لسيدي موسى، قصد النظر في مستقبل العارضة الفنية للخضر بعد الأزمة التي نشبت بين راييفاتش ولاعبي المنتخب خلال لقاء الكاميرون ليلة الأحد في افتتاح تصفيات مونديال روسيا 2018.

و حسب مصدر عليم فإن الاجتماع الذي دام قرابة الثلاث ساعات أسفر عن فسخ عقد الصربي بالتراضي بعد أن رأى الطرفان استحالة استمرار الشراكة بينهما، في ظل تمسك اللاعبين بضرورة رحيل المدرب، و عدم تحمس الأخير للاستمرار في العمل مع لاعبين لا يريدونه.

و أضاف مصدرنا بأن قرار فسخ عقد راييفاتش سيتم الإعلان عنه هذا الأربعاء على هامش اجتماع المكتب الفدرالي للفاف بالمركز التقني لسيدي موس


المدرب الاقرب لخلافةميلوفان راييفاتش لتدريب المنتخب الوطني

وأشارت مصادر مقربة أن ميلوفان راييفاتس حسم قراره بالرحيل رغم العرض الذي تقدم به محمد روراوة رئيس الإتحادية الجزائرية لكرة القدم والذي عرض عليه مواصلة المهمة إلى حين النظر فيا لنتيجة المحققة أمام نيجيريا، كما أشارت مصادرنا أن المدرب الصربي سيعود إلى بلده صربيا الثلاثاء، وفي سياق الحديث عن خليفة راييفاتش فإن الاسم الأكثر تداولا من أطراف مقربة من "الفاف" يتعلق بالفرنسي رولان كوربيس المقال الشهر الماضي من تدريب نادي رين الفرنسي، والذي ارتبط اسمه كثيرا بتدريب "الخضر" بعد إقالة كريستيان غوركيف قبل أن تستقر "الفاف" على اسم ميلوفان راييفاتس.

تعليقات فيسبوك
0تعليقات الموقع


EmoticonEmoticon